top of page

الانسان (١)

عزائي القراء


منذ فترة أنهيت عملي كطبيب أمراض قلبية وباطنية وبدأت اعمل كطبيب أمراض نفسية ، بصراحة قمت بهذه القفزة الكبيرة لِما أشاهده من حاجة لفهم حالة الإنسان النفسية. تعاملت مع القلب لسنين كعضو أساسي في الإنسان و ما هي إلا مضخة لضخ الدم في جسم الإنسان. لكن تبقى كلمة القلب هي تلك الكلمة التي تذكر كيثر في كل شيء وكل وقت وفي كثير من الأحيان نعني بها كيان الإنسان ووجوده.

ويا جمال اختصاص النفسية لما يحتويه من قصص وحكايات تجعلني في كل قصة أن أغوص في محيط عميق، في عمق قد يكون مظلماً لكن على سطحه هناك النور والهواء النقي ! إنه عالم الإنسان الحقيقي حيث نتعامل مع وجود الإنسان كَكُل، لا نتعامل فقط مع عضو واحد.

حكايته وسر وجوده ، الماضي، الحاضر والمستقبل ، مشاعره ، رغباته ، شهواته ، علاقاته ، ردود أفعاله ، تفكيره ، تعليلاته ، جسده ، عائلته ، أولاده ، مجتمعه وغيرها.


لهذا أعزائي القراء خلال الفترة القادمة سأتطرق إلى سلسلة من المواضيع أتجرأ من خلالها أن اطرح أسئلة تُطرح كثيراً وأتعامل بها بعملي أيضاً !


اذكر مجموعة منها لكن مع الوقت سنتطرق إلى المزيد ونحاول أن نتعمق في مواضيع مختلفة. بصورة عامة أستطيع القول :

هل نستطيع أن نثق بالطب النفسي ؟ وهل ما يقدمه من تفسيراته النفسية يرجع حقاً إلى دراسات علمية ؟

أم فقط المادة البايولوجيّة هي أساس كل شيء ؟

هل أستطيع القول أنا ولدت بهذه الطريقة (مهما كنت) وهل هذا هو الصحيح ؟

هل للماضي تأثير على الحاضر ؟ وهل علاج الحاضر يكمن بفصل الماضي وتجنبه ؟

هل المشاعر هي موروثة آم تتأثر أيضاً بالمحيط ؟

أين هي بداية العاطفة ؟ وهل نحن نعيش في محو أميّة لمشاعرنا ؟

هل يولد الإنسان مدمن مثلاً ؟

لماذا مشاعري تقودني إلى هذا وليس ذاك ؟

ماهو تأثير العائلة بالأخص والمجتمع بصورة عامة على الطفل وحجم شعوره بالأمان طوال حياته ومدة تأثيره كإنسان ومدة وطريقة نضوج عاطفته لنفسه وللآخرين ؟

هل ممكن أن نتعالج من أفكار خاطئة أو أثيمة ؟ لكن كيف نعرف أولاً أنها خاطئة أو أثيمة ؟

ما مدة تأثير المحيط الذي كبرنا فيه في تفكيرنا بالجسد والشهوة واللباس ؟

نقطة الضعف البشري ؟

عندما نقول أننا أحرار ، كيف إذاً لا نستطيع التحكم بردود أفعالنا العاطفية ؟


وغيرها من الأسئلة التي سأتطرق إليها بكل أمانة علمية وأخلاقية وإيمانية.

ليس الهدف توجيه الاتهام لشخص فهذا ليس منطق ولا أمانتي بعملي وإيماني وإنما فقط توضيح الأمور وفتح باب لحوار بنّاء لكي نكتشف حقيقة أنفسنا وكيف نتعامل معها بأجمل صورة.


اطلب منكم طول الأناة والحكمة بالقراءة وردود أفعال تعليقاتكم.


سلام ومحبة


ملاحظة الصورة رسمت من قبل ابني Tomas

٠ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل
bottom of page